Date
Image
UNESCO renews Dr. Mansoor Al Awar’s chairmanship of the Governing Board of Institute for Information Technologies in Education (IITE)

الإمارات، 04 نوفمبر 2018 - أصدرت منظمة اليونسكو قراراً بتجديد رئاسة الدكتور منصور العور، رئيس "جامعة حمدان بن محمد الذكية"، لمجلس أمناء "معهد اليونسكو لتقنيات المعلومات في التعليم" لمدة أربع سنوات تنتهي في 31 ديسمبر 2021. وكان الدكتور منصور العور قد انتُخب بالإجماع في العام 2014 رئيساً لمجلس أمناء المعهد من قبل أعضاء المجلس.

ويحمل قرار منظمة اليونسكو بتجديد رئاسة الدكتور منصور لمجلس أمناء المعهد دلالات هامة، أولها نجاحه في قيادة المجلس وتحقيق الأهداف المنوطة بهذا الصرح العلمي. كما أنه يدل أيضاً على قدرة أبناء الإمارات على التميز والتفوق في أرقى المحافل الدولية، والذي يعد إنجازاً غير مسبوق على المستوى العربي، نظراً لأن الدكتور العور هو أول عربي يتبوأ هذا المنصب الرفيع. وفوق ذلك، يؤكد القرار بما لا يدع مجالاً للشك على حسن اختيار القيادة الرشيدة لمن يتولون المناصب القيادية من أبناء الوطن، وأن الاختيار يخضع لأسس ومعايير صارمة تقوم على الحيدة والجدارة.

وأعرب معالي الفريق ضاحي خلفان تميم، نائب رئيس الشرطة والأمن العام بدبي رئيس مجلس أمناء الجامعة، عن سعادته بقرار منظمة اليونسكو بتجديد رئاسة الدكتور منصور العور لمجلس أمناء معهد اليونسكو لتقنيات المعلومات في التعليم، حيث قال: "أرجو أن يكون ما حققه الدكتور منصور على الساحة العالمية حافزاً لجميع أبناء الوطن على التميز والإجادة، حيث تمثل الثقة العالية، التي توليها منظمة اليونسكو لشخصية إماراتية بارزة مثل الدكتور العور، رسالة واضحة بأنّ أبناء الإمارات، وبدعم من قيادتنا الرشيدة، قادرون على تحقيق التفوق والريادة على الصعيد العالمي ومؤهلون لتحقيق طموحات الإمارات التي لا سقف لها".

وفي تعليقه على قرار منظمة اليونسكو بتجديد رئاسته لمجلس أمناء المعهد، قال الدكتور منصور العور: "مما لا شك فيه بأنّ الإنجاز ما كان ليتحقق لولا الدعم الهائل الذي تقدمه دولة الإمارات لأبنائها، برئاسة سيدي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة "حفظه الله"، وسيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله". وأود التأكيد على أنني أدين بالفضل لسيدي سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي الرئيس الأعلى لـ "جامعة حمدان بن محمد الذكية"، التي يشرفنا برئاستها، لما يقدمه لي من توجيهات سديدة كان لها أبلغ الأثر في دعم أدائي وتحديد معالم الطريق أمامي، للوصول إلى هذه المكانة المرموقة عالمياً".