Date
Image
IA 13 PRESS CONFERENCE


تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي والرئيس الأعلى لـجامعة حمدان بن محمد الذكية، تم الإعلان خلال مؤتمر صحفي أقيم اليوم عن انطلاق فعاليات الدورة الثالثة عشر من مؤتمر ومعرض إبداعات عربية في الفترة ما بين 24 – 26 فبراير 2020 في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض. ويقام هذا الحدث الرائد الذي يسلط الضوء على الإبداعات والابتكارات في العالم العربي تحت شعار "بناء مستقبل الأعمال والابتكار: إنترنت الأشياء والمجتمعات"، ويستقطب نخبة من الخبراء وصناع القرار والقادة من مختلف أرجاء العالم لمناقشة الفرص والتحديات التي تفرضها التكنولوجيات الرقمية على قطاعات الأعمال المختلفة إلى جانب تأثير إنترنت الأشياء على نمط الحياة.
هذا وأقيم المؤتمر الصحفي اليوم في مقر جامعة حمدان بن محمد الذكية والذي ترأسه السيد فهد السعدي، نائب رئيس جامعة حمدان بن محمد الذكية لتنمية الجامعة، والمهندس أنس المدني نائب الرئيس والرئيس التنفيذي لمجوعة اندكس القابضة، وبحضور عدد من المسؤولين من جامعة حمدان بن محمد الذكية وممثلين من الإعلام.


وأوضح فهد السعدي، بـأنّ "مؤتمر ومعرض إبداعات عربية 13"، الذي يحظى برعاية كريمة من سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي الرئيس الأعلى لـ "جامعة حمدان بن محمد الذكية"، يعود مرةً أخرى ليستشرف مستقبل الأعمال والابتكار من منظور إنترنت الأشياء والمجتمعات، لافتاً إلى أنّ الدورة المرتقبة تمثل استكمالاً للزخم القوي الذي حققته الدورات السابقة على صعيد تحفيز الاستثمار في الابتكار، باعتباره حجر الأساس لصنع مستقبل أكثر ازدهاراً وأمناً واستدامة. وأضاف: "يتسم جدول أعمال الدورة المرتقبة بالغنى والتنوع، مع التركيز على الابتكار تماشياً مع توجه دولة الإمارات التي تعتبر سبّاقة عربياً ورائدة عالمياً في تطويع وتسخير التكنولوجيا والابتكار في خدمة المسيرة التنموية، لتقود اليوم مسيرة الريادة في خلق اقتصاد تنافسي قائم على المعرفة والإنتاجية والإبداع وريادة الأعمال، تماشياً مع رؤية القيادة الرشيدة".

 

وأردف السعدي بالقول: "تستحوذ تقنية "إنترنت الأشياء" على حيز كبير من أجندة "مؤتمر ومعرض إبداعات عربية 13"، بالنظر إلى أهميتها كإحدى أبرز الابتكارات التكنولوجية الداعمة لمسيرة النمو الاقتصادي، لما تحمله من فرص واعدة وأفكار إبداعية. ويأتي التركيز على التقنية المبتكرة في الوقت الذي تشهد فيه الإمارات تطوراً لافتاً وزيادة لافتة في حجم الإنفاق على حلول إنترنت الأشياء، والذي يتوقع أن يبلغ 1.4 مليار دولار محلياً بحلول العام 2023، وأن يصل إلى 17.63 مليار دولار في منطقة الشرق الأوسط بحلول العام ذاته. ويشرفنا في "جامعة حمدان بن محمد الذكية" تنظيم الحدث بالشراكة الفاعلة مع "اندكس للمؤتمرات والمعارض"، لدفع مسيرة الابتكار وريادة الأعمال وإثراء المعرفة وإيجاد حلول فاعلة للتحديات الناشئة في وجه الجامعات والمؤسسات من القطاعين الحكومي والخاص، استناداً إلى دعائم متينة قوامها التكنولوجيا والابتكار."

 

ومن جانبه، قال المهندس أنس المدني، نائب الرئيس والرئيس التنفيذي لمجموعة اندكس القابضة: "يشهد العالم اليوم توسعًا ملحوظًا في مجالات استخدام إنترنت الأشياء لا سيما من قبل الشركات والحكومات حول مختلف أرجاء العالم بهدف زيادة نطاق أعمالها. ونحن في مؤتمر ومعرض إبداعات عربية أدركنا أهمية هذا المجال والفائدة التي يمكن تحقيقها من هذه التكنولوجيات المستقبلية لتعزيز الأعمال ودعم الابتكار فيها. وحسب تقرير لشركة ماكنزي، من المتوقع أن يصل عدد مشتركي شبكات الجيل الخامس بنهاية عام 2025 إلى 2.6 مليار اشتراك، وهو ما يمثل حوالي 65 بالمائة من سكان العالم، في حين سيصل عدد اتصالات إنترنت الأشياء الخلوية إلى 5 مليارات في جميع أنحاء العالم، مقارنةً بـ 1.3 مليار اليوم. علاوة على ذلك، من المتوقع أن تتراوح القيمة الاقتصادية الناتجة عن توظيف إنترنت الأشياء من قبل الشركات على مستوى العالم بين 3.9 تريليون دولار و 11.1 تريليون دولار سنويًا بحلول عام 2025."
وأضاف: "نحن في اندكس للمؤتمرات والمعارض فخورون بتنظيم مؤتمر ومعرض إبداعات عربية 13 بالتعاون مع جامعة حمدان بن محمد الذكية. إذ يتميز الحدث هذا العام بأجندة شاملة يناقشها نخبة من المتحدثين والمبدعين وصناع القرار والخبراء في مجال الابتكار من مختلف القطاعات. ومع وجود هذا العدد من المتحدثين البارزين، نحن على ثقة تامة بأن مؤتمر ومعرض إبداعات عربية 13 سيوفر منصة مثالية لتبادل آخر التطورات في هذا المجال والتعرف على آلية توظيفه في الشركات والمؤسسات ومواجهة التحديات التي تواجه هذا القطاع في العصر الرقمي".


وفي الدورة الثالثة عشر، يضم مؤتمر ومعرض إبداعات عربية هذا العام عددًا من الجلسات الحوارية والنقاشات والندوات التي تتمحور حول أربعة محاور رئيسية تركز على "مستقبل العمل والترفيه" و"المدن الذكية" و"التعلم وجودة الحياة والثقة" و"الأخلاقيات والتكنولوجيا – إنترنت الأشياء".


وعلى هامش المؤتمر، تقام ندوة متخصصة تناقش موضوع الابتكار في التعليم العالي يقدمها الدكتور منصور العور، رئيس جامعة حمدان بن محمد الذكية ورئيس مجلس إدارة معهد اليونسكو لتقنيات المعلومات في التعليم.
في حين يضم المؤتمر جلسة حوارية حول "هل تجعلنا التكنولوجيات الحديثة أكثر سعادة؟" وجلسة حول "التمكين وبناء الثقة بين الحكومات والمواطنين". وستقام جلسة نقاشية تسلط الضوء على "الرفاه: مؤشر الأداء الجديد" بينما ستركز جلسة أخرى على موضوع "هل تواكب التغيرات في النظم التعليمية احتياجات التعليم المستقبلية؟" وستعقد جلسة حوارية خاصة تناقش التساؤل "هل لدينا ما يكفي من الأسس لتشريع إنترنت الأشياء؟". 
ومن جانب آخر، سيسلط مؤتمر ومعرض إبداعات عربية 13 الضوء على موضوع "المنظور الشامل لأمن إنترنت الأشياء". وسيناقش الحدث لهذا العام عدد من ورش العمل التي تضم موضوعات مختلفة منها "ما تأثير الجيل الخامس على إنترنت الأشياء؟" و"ممكنات الإبداع في العمل" و"الجيل الجديد من المدن: الاستفادة من الذكاء الاصطناعي لبناء مدن ذكية" وغيرها الكثير.

 

ويتميز برنامج المؤتمر لهذا العام بأنه فريد من نوعه حيث سيضم "مخيم إنترنت الأشياء" والذي سيركز الخبراء من خلاله على "آخر المستجدات في مجال إنترنت الأشياء" مع جلسات حوارية في حلقات مستديرة يصاحبها فعاليات متنوعة. وسيناقش "المخيم" عددًا من الموضوعات من بينها "مقدمة حول إنترنت الأشياء وتوجهات السوق" و "المباني المتصلة والمتكاملة" و"التحول الرقمي – تطور إنترنت الأشياء" و "الأمن الرقمي" و"تعلم الآلة" و "إنترنت الأشياء في القطاع الصناعي" وغيرها من المواضيع الملحة.


ويضم مؤتمر ومعرض إبداعات عربية 13 لهذا العام مسابقة "الشركات الناشئة لطلاب الجامعات" وهي مسابقة وطنية تستهدف الشركات والمشاريع الناشئة لطلاب الجامعات وتحث رواد الأعمال من الطلاب الذين لديهم فكرة مبتكرة لشركة ناشئة لعرض فكرتهم التجارية على لجنة تحكيم. وخلال المسابقة، ستتاح الفرصة لجميع المشاركين لعرض أفكارهم التجارية الرائدة على لجنة تحكيم مكونة من رواد أعمال ومسؤولين حكوميين ومؤسسات تمويل ومعلمين والذي سيقومون بتقديم النصح والإرشاد لهم.


بالإضافة إلى ذلك، سيقام لأول مرة في دولة الإمارات العربية المتحدة "تحدي حمدان بن محمد للابتكار لطلاب المدارس الثانوية"، وهو عبارة عن مسابقة قائمة على الابتكار تختبر معلومات المتسابقين من الطلاب حول آخر الابتكارات ومن ابتكرها ومتى تم إطلاقها.


واحتفالاً بإنجازات ألمع المبتكرين وصناع القرار في مختلف المجالات والقطاعات، يستضيف مؤتمر ومعرض إبداعات عربية 13 جوائز جامعة حمدان بن محمد الذكية من بينها "جائزة هارينغتون لأفضل بحث علمي" والتي تقدمها الجامعة احتفاءً بالأطروحات أو المشاريع الرائدة المتعلقة بإدارة الجودة الشاملة بالتعاون مع عدد من الشركاء الأوروبيين من شبكة الجامعات الأوروبية المعنية بإدارة الجودة الشاملة، وهناك أيضًا "جائزة باراسورامان لأفضل بحث في الخدمة المتميزة" وهي جائزة تحتفي بالبحوث النظرية والتجريبية المرتكزة على أبعاد الخدمة المتميزة.


وعلى هامش المؤتمر، يقدم معرض إبداعات عربية 13 الفرصة لأبرز العلامات التجارية والشركات من مختلف القطاعات بما فيها الأعمال والحلول الذكية والتكنولوجيات الرقمية والرفاه الاجتماعي، الفرصة لعرض أحدث خدماتهم وحلولهم إلى جانب التفاعل والتحاور مع نخبة من الخبراء والمختصين من المجالات الكافة.


من الجدير بالذكر، أن مؤتمر ومعرض إبداعات عربية 13 يقام بتنظيم من اندكس للمؤتمرات والمعارض – عضو في اندكس القابضة، وبالتعاون مع جامعة حمدان بن محمد الذكية وبرعاية هيئة الطرق والمواصلات وصندوق خليفة لتطوير المشاريع وبدعم من مبادرة الإمارات تبتكر.
 

IA 13
IA 13