Date
Image
BOG Meeting

برئاسة وحضور معالي الفريق ضاحي خلفان تميم، نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي رئيس المجلس وأصحاب المعالي والسعادة أعضاء المجلس ، وجّه مجلس الأمناء خلال اجتماعه العادي الأول للسنة الأكاديمية 2021/2022، بتعزيز الكفاءة المؤسسية باعتبارها دعامة أساسية للإستثمار الأمثل للموارد المؤسسية بالجامعة التي تمكنها في توفير التعليم النوعي القائم على الابتكار والتكنولوجيا والجودة للارتقاء بالمهارات المستقبلية اللازمة لخوض غمار المنافسة العالمية وتولّي زمام المبادرة في القرن الحادي والعشرين. وخلال الاجتماع، قدم سعادة الدكتور منصور العور، رئيس الجامعة، شرحا مفصّلا حول خطوات ومراحل الاعتماد الدولي الذي يمثل محطة فارقة ودفعة قوية للجهود السبّاقة التي تقودها الجامعة تماشياً مع التوجيهات السديدة لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي الرئيس الأعلى للجامعة، في تمكين الشباب باعتباره أولوية قصوى.

واستعرض مجلس الأمناء تقريراً مفصّلاً حول معايير تصنيف مؤسسسات التعليم الذكي وذلك ضمن جهود الجامعة مع المؤسسات العالمية المختصة بالتعليم الذكي بالإضافة إلى الجامعات التي تقدم برامجها عبر الوسائط الإلكترونية.  وقد تم تسليط الضوء على الموقع الإلكتروني الذي سوف يطلق مع بداية العام القادم ليكون مركزاً لكافة البيانات المعيارية والمعلومات المحدثة المتعلقة بالتعليم الذكي.

من جهته، صرح معالي الفرق ضاحي خلفان تميم : "نمضي في جامعة حمدان بن محمد الذكية قُدُماً في إرساء دعائم متينة لتعزيز مستوى الجودة والتميّز والأداء المؤسسي، الذي يمثل إضافة هامة لإنجازاتنا المتلاحقة على صعيد توفير تجربة تعليمية فريدة من شأنها تخريج شباب متمكن من مهارات القرن الحادي والعشرين. ونجدّد التزامنا بدعم خطط إدارة الجامعة في تحسين الكفاءة المؤسسية، إيماناً بأنها حجر الأساس لتعزيز و تفرد جامعتنا في تخريج أجيال مؤهلة معرفياً وابتكارياً للانضمام إلى ركب التميز المعرفي والعلمي والأكاديمي، وبناء قدرات المبتكرين ورواد الأعمال وصنّاع القرار وقادة المستقبل ليكونوا محركاً رئيساً لتحقيق أهداف استراتيجية الاستعداد للسنوات الخمسين المقبلة التي تحمل آفاقاً جديدة للتقدم والنهضة والنماء.".